(كيف تغيرين شخصيتك بكلمتي لا ونعم ؟)

من سناب @basmaalkoas
كلمتي نعم ولا، متى تقولينهم ولمن وكيف، تدل على نمط تفكيرك ونوع شخصيتك، نعم ولا هي : قدرتك على وضع الحدود بينك وبين الآخرين.
حفاظاً على ذاتك ورعاية لها من الأذى يجب أن تتقني نعم و لا في علاقتك مع الآخرين دون شعور بالذنب أو تحميل نفسك ما لا تطيق.
لا تقولي لا و نعم لأنك: تريدين إرضاء الآخرين فحسب قوليها لأنك تعتقدين أنها يجب أن تقال.
(افعل ولا تنفعل) كلمتان عندما فكرت بهما ملياً تعلمت كيف أتصرف بحكمة وعقل يفوق سني البيولوجي بكثييييير.
بمعنى: أن تقولي لا أو نعم لأنها قرار نابع من داخلك، وليس مجرد ردة فعل لما تصرف به الآخر.. (افعل ولا تنفعل)
فصرت أتجنب الانفعال وتضخيم المشاعر وتدمير الذات، وصرت أتصرف بما يعود علي بالخير، وإن كانت المشكلة مع شخص آخر رافض للتغيير.. أشغل نفسي بما ينفعني
وأقول: لا لتضخيم المشاعر والتركيز على التفكير السلبي الحزين الذي لا يعود علي بأي منفعة.
قولي نعم: لكل ما ينفعك ويرفعك عند ربك أولاً ثم والديك وباقي أولوياتك، نعم للتمسك بالقيم والمبادئ نعم للعمل والتعلم نعم للاجتهاد والانضباط والاهتمام بالصحة واللياقة البدنية.
قولي لا وبوضوح وثقة لكل ما يغضب الله ثم والديك ويدمر أولوياتك، كوني واعية لما يسبب لك أذى دائم من علاقات وسلوكيات وبكل ثقة وقوة قولي لا
قولي لا قبل أن تفقدي صحتك وذاتك وتكوني حطام امرأة، احسمي أمورك واستجمعي قواك وكوني شجاعة وقولي لا
الوضوح عند بداية العلاقات يرسخ قواعد متينة لأي علاقة، كوني شجاعة وقولي لا و نعم دون ضرر لنفسك أو الآخر.
الوضوح عند بداية العلاقات يرسخ قواعد متينة لأي علاقة، كوني شجاعة وقولي لا و نعم دون ضرر لنفسك أو الآخر.
وهذه هي القوة الحقيقية التي عنها يتحدثون، التعبير عما تريدين وعما لا تريدين بأسلوب مهذب لطيف لا يسبب لأحد أذى.
الوضوح عند بداية العلاقات يرسخ قواعد متينة لأي علاقة، كوني شجاعة و قولي لا و نعم دون ضرر لنفسك أو الآخر.
وهذه هي القوة الحقيقية التي عنها يتحدثون، التعبير عما تريدين وعما لا تريدين بأسلوب مهذب لطيف لا يسبب لأحد أذى.
استخدامك لهاتين الكلمتين الصغيرتين يشبع حاجاتك النفسية الأساسية مثل القوة والحرية والمتعة والانتماء باختيارك وليس كيفما يريد الآخر.
وبذلك تكوني مسؤولة عن حياتك وقائدة لها وليس خاضعة للآخرين معتمدة عليهم تنتظرين منهم تحمل مسئولياتك وإشباع حاجاتك
واستخدامك الصحيح لهذين الكلمتين لا يعني الأنانية والتفكير بمصالحك فقط، إنه التوازن وحسن تدبير الأمور، وتعديل الحياة بما يتناسب مع قدراتك وقيمك.
وهاتين الكلمتين تدلان على تقديرك لذاتك وفهمك لها، واحترامك لذاتك.
وبالتالي تكونين مقدرة ومحترمة من الآخرين، لأنهم يعرفون ما تريدين وما لا تريدين، ويعرفون أيضاً أنك حاسمة ولن تغيري أقوالك لأنها نابعة من قيم راسخة بأعماقك.
عندما تقررين استخدام كلمتي (نعم و لا) تأكدي أنك صرتي قوية.

نسعد بانضمامك معنا

%d8%b3%d8%b3%d8%b3

يقوم فريق سائرات إلى المعالي بتزويدك لكل ماهو مفيد من أ.باسمة عبر بريدك الإلكتروني

Powered by ConvertKit